الأحد , 23 فبراير 2020
الرئيسية » أقلام وأراء » النمر والأسد والضباع

النمر والأسد والضباع

بقلم: هاني الصنفاوي

رافق النمر صديقه الأسد ليتعلم منه الصيد،
و في الطريق انتبه 🐆 بأن الضباع تلاحقهم كل الطريق فقال النمر 🐆 للأسد لماذا هم يراقبونا؟
لم يرد عليه الأسد 😷
وجد الأسد فريسته فبدأت الضباع تصيح بأعلى صوتها
سأل النمر 🐆 الأسد لماذا الضباع تصيح فلم يرد الأسد 😷 هجم الأسد على فريسته و بدأ بالركض..
شاهد النمر أن الضباع تركض خلف الأسد و تصيح بقوة لكن الأسد لم يلتفت لحظة لهم حتى إلتقط فريسته و بدأ يأكلها و الضباع تراقبه حتى انتهى من أكلها و ذهب … لتأتي بعده الضباع و يأكلو العظام و الفضلات، المتبقية 🐂
سأل النمر صديقه الأسد و هو مندهش لماذا لم تلتفت على الضباع كل الوقت ظننتهم سيغدرون بك و يقتلوك،

قال الأسد: و هل تجرؤ الضباع على مهاجمة الاسود؟!!!
إسمع يا صديقي لا تلتفت للضباع في حياتك فكل ما يستطيعون فعله هو الصياح و النباح ليشتتو انتباهك عن هدفك لكن لن يستطيعوا أن يأخذو منك سوى ما تركت لهم كرما منك…
لا تلتفت الى صياح من اقل منك مكانة حتى لا يأخذوا منك مكانك.

شاهد أيضاً

محطات في حياتي

بقلم: عبدالبر علواني في رحلة نهاية العمر،وقد وصل القطار إلى محطته الأخيرة،وجدت نفسي بعد خمسة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *