الأربعاء , 8 يوليو 2020
الرئيسية » أخبار مصر » كلام فى الصميم…اللي عايز يفهم يقرأ للاخر

كلام فى الصميم…اللي عايز يفهم يقرأ للاخر

 

 

كتب/حماده ابو عريضه

تأثير كورونا على مصر
اللى يهمنا دلوقتى .. هل الحاصل ده ، هــ يأثر على مصر من الناحية الإقتصادية !؟؟ … أكيد طبعا … لأن العالم كله أصبح مرتبط ببعضه بشكل كبير زى التوأم الملتصق كدة .. ونحب بس نفكر حضراتكم ، إنه فى يناير 2011 .. ونتيجة اللى كان بــ يحصل فى مصر ، حصل إنهيار لبورصة نيويورك لفترة … طب إييه اللى جاب القلعة جنب البحر !!؟؟.. لأن زى ما قولنا ، إن العالم كله أصبح مرتبط ببعضه بشكل كبير .. ونفكركم كمان بإن أيام الأزمة الإقتصادية العالمية فى 2008 … اللى أنقذ أميريكا من الإنهيار هى الصين اللى قامت بضخ مليارات فى أذون الخزانة الأميريكية … لأن إنهيار أميريكا وقتها ماكانش فى مصلحة الصين ، بإعتبار إن أميريكا أكبر سوق للمنتجات الصينية .. يعنى كله منفذ على بعضه !
.
طب إييه هــ يكون شكل التأثير على مصر !!؟
.
يعنى مثلا أكيد حركة التجارة الدولية هــ تتأثر .. وبالتالى دخل قناة السويس هــ يتأثر بكدة .. أو مثلا إن السياحة تتأثر نتيجة توقف السياحة الصينية لمصر واللى وصل تعداد السائحين الصينين لمصر لأكثر من نصف مليون سائح … و مش السياحة الصينية فقط … لكن حركة السياحة فى العالم كله ممكن تتأثر ، نتيجة خوف السائحين من السفر بشكل عام ، مش لمصر فقط .. لكن لكل دول العالم .. و ده بالتأكيد بــ يأثر على الإنفاق العام على السياحة والسفر … أو مثلا إنه يحصل تباطؤ فى حركة الإستثمار نتيجة الخوف من تفشى المرض بشكل وبائى فى العالم .. وبما إن رأس المال جبان .. فــ ممكن يقلل المستثمرين من إستثماراتهم ، لحد ما العالم يبان له صاحب .. و كمان ممكن اللى بيحصل ده يأثر على سعر الدولار .. وإنه يرتفع مش فى مواجهة الجنيه فقط ، ولكن فى مواجة سلة العملات كلها .. و ممكن مايحصلش .. و أدينا شايفين إستمرار هبوط الدولار أمام الجنيه ووصوله لأدنى مستوياته من 3 سنوات … و لسة كمان
.
طب هل ممكن يبقى فيه تأثير إيجابى على مصر !!؟؟ .. وارد برضوا … وارد إن حجم الإستثمارات تزيد .. على إعتبار إن مصر من الدول الأمنة لحد دلوقتى وبعيدة عن إنتشار الفايروس .. و ممكن كمان السياحة تزيد ، نتيجة إن السائحين اللى كانوا بيسافروا للصين و الشرق الأقصى .. ممكن يفكروا يغيروا وجهتهم السياحية .. و لو ده حصل .. مش هــ يلاقوا أفضل من مصر كموقع متوسط بين قارات العالم كله …. يعنى من الأخر كدة .. كل السيناريوهات واردة الحدوث
.
طب هل الإقتصاد المصرى قادر على إستيعاب التغيرات دى سواء بالإيجاب أو بالسلب … أيوة طبعا .. قولا واحداً … الإقتصاد المصرى دلوقتى إقتصاد متين ، ومتنوع .. صحيح هو فى طور النمو .. لكنه متين .. والمجهود اللى قامت به الدولة فى الملف الإقتصادى على مدار السنوات الماضية ، خلّى قدرة الدولة على إستيعاب التغيرات و التحديات الإقتصادية تزيد .. سواء من حيث المشروعات القومية ، أو البنية التحتية ، أو الربط الكهربائى ومشروعات الغاز أو الإنتاج الزراعى والحيوانى .. ألخ ألخ ألخ …. يعنى بالمختصر المفيد كدة .. ماتقلقوش على مصر
تحيــــــــــــا مصـــــــــــــر

شاهد أيضاً

مصر… احصاء كورونا 26/6/2020طبقا لوزارة الصحة

تعليق واحد

  1. هشام السروجي

    احسنت يا استاذ حماده
    ولكن تعقيب صغير من وجهه نظري ان ال بيحصل في الصين ده هيأثر بالسلب علي العالم كله بلا استثناء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *