الأربعاء , 4 أغسطس 2021
الرئيسية » أخبار مصر » ابرز ملامح قانون تقسيم الدوائر الانتخابية بعد التعديل

ابرز ملامح قانون تقسيم الدوائر الانتخابية بعد التعديل

1

كتب محمد سيف:

أبرز عشر ملاحظات على تعديلات مشروع قانون تقسيم الدوائر، حيث تكشف الدائرة الحمراء حجم التغيير الذى حدث بالدوائر على مستوى المحافظات، وذلك تنفيذًا لحكم المحكمة الدستورية العليا، حيث اتجه المشروع إلى تقليل عدد الدوائر رغم زيادة عدد المقاعد بسبب ضم دوائر إلى بعضها وهو ما ترتب عليه اتساع الدوائر. ففى مشروع القانون الجديد أصبح عدد المقاعد الفردية 448 ممثلة من خلال 206 دوائر فى حين أن المشروع القديم كان يقسم الجمهورية إلى 237 دائرة فردية تمثل بـ420 مقعدًا وأهم الملاحظات تمثلت فى أن نسبة التغيير كانت أعلى فى محافظات وجه بحرى عن وجه قبلى خاصة فى ضم الدوائر وتخصيص دوائر بأربعة مقاعد. الإبقاء على 6 محافظات دون تغيير بينما أبقى المشروع على ست محافظات دون تغيير سواء فى المقاعد أو الدوائر من إجمالى 27 محافظة بنسبة 25%من عدد المحافظات، كما أجرى القانون فى باقى المحافظات تغييرًا بنسب مختلفة من حيث زيادة المقاعد، فتراوحت الزيادة بين خمسة مقاعد كحد أقصى وكان ذلك فى محافظة القليوبية، وبين مقعدين ومقعد واحد. كما تم تغيير الدوائر فى محافظتى جنوب وشمال سيناء رغم أنها من المحافظات الحدودية التى اقرت المحكمة الدستورية العليا، بصحة توزيعها. وقال مصدر باللجنة أعدت تعديلات قانون تقسيم الدوائر، إن التغيير فى محافظة جنوب سيناء، جاء بعد أن أنشأت وزارة الداخلية قسمين جديدين، هما ثانى شرم الشيخ وأبو زينية بعد صدور القانون السابق. تركز الدوائر ذات الأربعة مقاعد فى الوجه البحرى وأضاف المصدر، أن الدوائر ذات الأربعة مقاعد تركزت فى الوجه البحرى، وكانت البحيرة أكثر المحافظات نصيبًا منها، فكان لها ثلاث دوائر بـ12 مقعدًا. وأرجع مراقبون تجنب المشرع تخصيص مثل هذه الدوائر بمحافظات الصعيد، منعًا للإضرابات الأمنية ومراعاة للقبليات، كما أبقى المشروع على عدد من الدوائر الفردية ذات المقعد الواحد مثل دائرة السادات بالمنوفية، وكفر شكر بالقيوبية.بالاضافة إلى 10 ملاحظات على تعديلات قانون تقسيم الدوائر.. وهى: أولاً: 25%من المحافظات لم يحدث بها تغيير فهناك ست محافظات لم يحدث بها أى تغيير حيث احتفظت بعدد المقاعد التى كانت مخصصة لها وعدد الدوائر مثل أسوان والأقصر والإسماعيلية بالإضافة إلى ثلاث محافظات حدودية هى الوادى الجديد والبحر الأحمر ومطروح وهناك محافظات احتفظت بعدد المقاعد لكن حدث تغيير فى عدد الدوائر بالنقصان مثل كفر الشيخ التى انخفض عدد الدوائر بها من 11 دائرة إلى 8 دوائر، وبورسعيد من 14 إلى 13، والإسكندرية من 14 إلى 10، والدقهلية من 13 إلى 11، ودمياط من 5 إلى 3، وقنا من 8 دوائر إلى 7 دوائر. ثانيًا: إن الدوائر ذات الأربعة مقاعد تركزت معظمها فى وجه بحرى فكانت البحيرة أعلى المحافظات نصيبًا منها بثلاث دوائر هى دائرة إيتاى البارود ودائرة كفر الدوار ودائرة مركز ومدينة دمنهور تليها المنوفية والإسكندرية بواقع دائرتين لكل منها، ففى المنوفية دائرة أشمون ودائرة قويسنا وبركة السبع وفى الإسكندرية دائرة أول وثانى الرمل، ودائرة أول منتزه فيما خصص دائرة واحدة فى كل من القليوبية والشرقية والدقهلية وكفر الشيخ والقاهرة والإسكندرية، ومحافظة الجيزة التى كان نصيبها دائرتين كل منها ممثلة بأربعة نواب هى دائرة إمبابة ودائرة أوسيم والوراق، ولم تظهر فى الصعيد الدوائر الأربع باستثناء المنيا التى حظيت بدائرة واحدة بأربعة مقاعد وهى بنى مزار ومطاى، وأرجع المراقبون تجنب المشرع تخصيص دوائر بأربعة مقاعد فى الصعيد لدواعى أمنية ومنعا للاضطرابات والمشاحنات بين العائلات قدر الإمكان. ثالثًا: إلغاء جميع دوائر المدن الجديدة والمجتمعات العمرانية بضمها لمكونات إدارية أخرى باستثناء دائرة العاشر من رمضان ودائرة أكتوبر لتحقيقهما الوزن النسبى. رابعًا: تعديل دوائر المحافظات الحدودية رغم أن لجنة تعديل قوانين الانتخابات كانت قد أعلنت وأكدت على لسان أعضائها أنها لن تقترب من المحافظات الحدودية لأن المحكمة الدستورية أقرت دستوريتها، وعلى الرغم من ذلك قام المشروع الجديد بتعديل الدوائر فى محافظة شمال سيناء فتم تمثيلها بـ4 دوائر و5 مقاعد فى حين أنها كانت ممثلة فى المشروع السابق بثلاث دوائر وأربعة مقاعد، حيث تم استحداث دائرة وسط سيناء ذات مقعد واحد، لتضم أقسام “الحسنة والقسيمة ونخل” وهى مكونات إدارية تم فصلها عن مكونات أخرى. وكانت محافظة جنوب سيناء هى ثانى المحافظات التى شهدت تغييرًا جذريًا فى مكوناتها الإدارية بعد محافظة الفيوم، ووفقًا للتقسيم الجديد، حيث تم استحداث دائرة جديدة ليصبح إجمالى عدد دوائرها 3 دوائر ممثلة بمقعد لكل منهم، الدائرة الأولى: شرم الشيخ وتضم أقسام أول وثان شرم الشيخ وذهب ونويبع وسانت كاترين وطابا، والدائرة الثانية هى دائرة الطور وتضم قسم طور سيناء فقط، والدائرة الثالثة دائرة رأس سدر وأبو رديس وأبو زنيمة. وتم الإبقاء على محافظتى الأقصر وأسوان كما هى دون تعديل، واللافت للنظر أنه تم الإبقاء على دائرة نصر النوبة التى استحدثها التقسيم السابق للدوائر وذلك لاعتبار محافظة أسوان من المحافظات الحدودية، وكذلك الحال لمحافظة مطروح والوادى الجديد والبحر الأحمر. خامسًا: محافظة السويس هى المحافظة الوحيدة التى تم تمثيلها بدائرة واحدة، حيث تم ضم دائرتى الأربعين وفيصل فى دائرة واحدة ممثلة بـ4 مقاعد. سادسًا: أكثر المحافظات زيادة فى المقاعد كانت القليوبية، بواقع خمسة مقاعد، حيث تم تقليل عدد الدوائر بواقع دائرتين لتصبح عشرة بدلا من 12 وزادت عدد المقاعد بواقع خمسة مقاعد لتصبح 25 مقعدًا بدلا من 20 مقعدًا، وضمت المحافظة خمس دوائر يمثل كل منها بثلاثة مقاعد وهى دوائر شبين القناطر ¬ووقليوب وأول شبرا الخيمة وثانى شبرا الخيمة وطوخ، وتم ضم دائرتى الخانكة والخصوص والعبور فى دائرة واحدة ممثله بـ4 مقاعد، بعد أن كانت الخصوص ممثلة بمقعد والخانكة والعبور بمقعدين. سابعًا: محافظتان زادت مقاعدها بواقع أربعة لكل منها، وهى الجيزة والمنيا بواقع أربع مقاعد لكل منها ففى الجيزة: تم تقليص عدد الدوائر من 17 إلى 16 دائرة وزيادة عدد المقاعد من 33 إلى 37 دائرة، واحتفظت 7 دوائر بمقاعدها ومكوناتها الإدارية كما هى، وهى: دائرة الجيزة والبدرشين والعياط وبولاق الدكرور والأهرام وكرداسة ومدينة 6 أكتوبر، وتم زيادة مقعد فى 3 دوائر دون تغيير المكون الإدارى وهى دوائر الصف وأطفيح وإمبابة، وتم ضم دائرتى النمرس والحوامدية فى دائرة واحدة ذات مقعدين بعد أن كان لكل منها مقعد منفصل، وتم فصل دائرتى العمرانية والطالبية، بواقع مقعدين لكلا منهما وذلك بزيادة مقعد عن التقسيم السابق. وتم ضم العجوزة والدقى فى دائرة واحدة ذات مقعدين وكانت العجوزة ممثلة بمقعدين والدقى بمقعد، وتم ضم أوسيم إلى دائرة الوراق بعد فصلها عن دائرة منشأة القناطر. وفى محافظة المنيا: تم تقليص عدد الدوائر من 11 إلى 10 دوائر وزيادة المقاعد 21 إلى 25 مقعدًا، وتم الإبقاء على عدد الدوائر المخصصة لـ6 دوائر دون تغيير لمكونها الإدارى وهى: مدينة المنيا وسمالوط والعدوة وملوى ومدينة ملوى ودير مواس، وزيادة مقعد بثلاث دوائر دون تعديل مكونها الإدارى، وهى: المنيا ومغاغة وأبو قرقاص، فيما تم ضم دائرتى بنى مزار ومطاى فى دائرة واحدة ممثلة باربعة مقاعد وذلك بزيادة مقعد عن التقسيم السابق. ثامنًا: خمس محافظات زادت مقاعدها بواقع مقعدين وهى البحيرة والفيوم وبنى سويف وسوهاج والشرقية ففى البحيرة تم تقليص عدد الدوائر بها من 15 إلى 10 دوائر، وزيادة المقاعد من 25 إلى 27 مقعدًا، حيث تم ضم دائرتى البارود وشبراخيت فى دائرة واحدة ذات أربعة مقاعد بزيادة مقعد عما كان مخصصًا لهم سابقا، وكان مخصص لإيتاى البارود مقعدين وشبراخيت مقعدًا، وتم فصل مركز بدر عن دائرة كوم حمادة التى ظلت محتفظة بعدد مقاعدها البالغ مقعدين وضم بدر لدائرة وادى النطرون وإضافة مقعد. وفى الفيوم: تم تقليص الدوائر من 7 إلى 6 دوائر وزيادة عدد المقاعد بواقع مقعدين، حيث تم زيادة مقعد لكل من دائرة أطسا وسنورس، لتمثل كل منهما بثلاثة مقاعد، وضم دائرتى أبشواى ويوسف الصديق فى دائرة واحدة بـ3 مقاعد بعد أن كانت أبشواى تمثل بمقعدين ويوسف الصديق بمقعد. وفى محافظة بنى سويف: تم تقليص عدد الدوائر من 8 إلى 7 دوائر وإضافة مقعدين ليصبح إجماليها 14 مقعدًا، حيث تم ضم دائرتى بنى سويف ومدينة بنى سويف فى دائرة بنى سويف مع الاحتفاظ بعدد المقاعد المخصصة لهم بـ3 مقاعد، وتم زيادة مقعد لكل من دائرة ناصر وإهناسيا. وفى سوهاج: تم إضافة دائرة لتصبح 12 دائرة بـ22 مقعدًا بزيادة مقعدين، وتم الإبقاء على 7 دوائر بمكوناتها الإدارية ومقاعدها وهى: المراغة وجهينة وطهطا وطما وجرجا والبلينا ودار السلام، فيما تم ضم دائرتى سوهاج ومدينة سوهاج فى دائرة واحدة ذات 3 مقاعد، وتم استحداث دائرة ساقلتة بمقعد واحد وذلك بعد فصل مركز ساقلتة عن دائرة أخميم التى تمثل بمقعدين، وتم استحداث دائرة العسيرات ومثلت بمقعد وذلك بعد فصل مركز العسيرات عن دائرة المنشأة. وفى الشرقية: تم زيادة دائرة واحدة ليصبح إجمالى عدد الدوائر الانتخابية 14 دائرة، وزيادة عدد المقاعد بواقع مقعدين لتصبح 30 مقعدا، ومن أبرز المفارقات أنه تم الإبقاء على دائرة العاشر من رمضان بواقع مقعد، رغم أن اللجنة كانت قد ارتأت ضرورة إلغائها لتقليل الفروق بين الدوائر، وتم إضافة مقعد لدائرة الزقازيق وزيادة مقعد لدائرة الحسينية وضمت دائرتى كفر صقر وأولاد صقر فى دائرة واحدة بعد أن كان لكل منهما مقعد. وفى الدقهلية: تم تقليص دوائرها من 13 إلى 11 دائرة مع الاحتفاظ بعدد مقاعدها كما هى بدون تغيير. واحتفظت 9 دوائر بعدد مقاعدها ومكوناتها الإدارية دون تغيير وهى دوائر مدينة المنصورة وبلقاس و”طلخا ونبروه” و”دكرنس وبنى عبيد” وشربين و”المنزلة والمطرية وأجا والسنبلاوين”. فيما تم ضم دائرتى منيا النصر والجمالية فى دائرة واحدة تمثل بمقعدين بعد أن كانا منفصلين كلا منهما بمقعد، كما تم ضم دائرتى مدينة ميت غمر وميت غمر بذات أربعة مقاعد بعد أن كانوا منفصلين. تاسعًا: ثلاث محافظات زادت مقعدا واحدا لكل منها وهى أسيوط: وتم تقليص الدوائر من 11 إلى 9 دوائر مع زيادة نصيبها من المقاعد ليصبح 20 مقعدًا بدلا من 19 مقعدًا، وتم الإبقاء على 6 دوائر بمكوناتها الإدارية وهى: مدينة أسيوط وأسيوط والقوصية ومنفلوط ومركز ومدينة أبو تيج وصدفا والغنائم، فيما تم زيادة مقعد لدائرة واحدة فى المحافظة وهى دائرة ديروط لتصبح 3 مقاعد، فيما تم ضم دائرة البدارى وساحل سليم فى دائرة واحدة بذات مقعدين بعد أن كان لكل دائرة مقعد، وتم ضم دائرة أبانوب والفتح فى دائرة واحدة ذات 3 مقاعد. فى الغربية: تم تقليص عدد الدوائر من 10 إلى 9 دوائر، وزيادة المقاعد بواقع مقعد ليصبح 24 مقعدًا، وتم الإبقاء على عدد المقاعد المخصصة لـ7 دوائر، وهى: مدينة طنطا ودائرة طنطا وكفر الزيات ومدينة المحلة الكبرى والمحلة وسمنود والسنطة. فيما تم ضم دائرتى قطور وبسيون فى دائرة واحدة بـ3 مقاعد بعد ان كانوا منفصلين بواقع مقعدين لقطور ومقعد لبسيون، ومن الملاحظ أن هذه الدائرة من الدوائر المتوقع أمنيا أن تشهد مشاحنات خلال العملية الانتخابية. عاشرًا: نسبة التغيير فى وجه بحرى أكثر من قبلى كما أنه تم الإبقاء على دوائر فردية بمقعد واحد كانت معروفة بترشح عدد من الشخصيات البارزة عليها، مثل دائرة السادات وكفر شكر.

شاهد أيضاً

البترول: رفع سعر البنزين 25 قرشًا وتثبيت سعر السولار

نقله: سها عزت  قررت لجنة التسعير التلقائى للمنتجات البترولية المعنية بمتابعة وتنفيذ آليات تطبيق التسعير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *