السبت , 4 ديسمبر 2021
الرئيسية » أخبار مصر » حسن الباتع جوهرة ربانية فى كلية الطب جامعة كفرالشيخ… الباتع ميكانيى إصلاح آلة الله

حسن الباتع جوهرة ربانية فى كلية الطب جامعة كفرالشيخ… الباتع ميكانيى إصلاح آلة الله

٢٠١٥٠٩١٠_١٤١٣٣٤

بقلم: محمد سيف…

الأستاذ الدكتور حسن السيد الباتع عميد كلية الطب البشرى بجامعة كفرالشيخ وأستاذ أمراض الكبد والجهاز الهضمى بجامعة طنطا جوهرة ربانية مكنونة جمعتنا به القدر بغير موعد سابق ليضيف لنا نظريايات جديدة فى العلوم الإنسانية والربانية، فهذا الرجل على اتصال مباشر ودائم مع الله سبحانه وتعالى.

حيث كنت فى شرف استقبال الأستاذ الدكتور محمد أحمد صالح الامام مستشار وزير التربية والتعليم ووكيل وزارة التربية والتعليم الأسبق بمحافظة كفرالشيخ، وتوجهنا لجامعة كفرالشيخ فى زيارة خاصة، وفى نهاية الزيارة توجهنا لكلية الطب البشرى لمقابلة السيد العميد والذى كان فى ذلك الوقت لجنة يشرف عليها بنفسة لامتحان طلاب الماجستيرلاختيار أكفئ العناصر للالتحاق بكلية طب كفرالشيخ، وهناك استقبلتنا السيدة أمال (أم محمود) عاملة بمكتب السيد العميد، والتى تحدثت وتعاملت معنا بلباقة وحسن ضيافة ما لا يمكن لمدير علاقات عامة بديوان عام أن يتصرف مثلها.

ونحن فى انتظار السيد العميد بمكتبه تناقشنا كيف لهذه السيدة الطلاقة والحرية فى التصرف لاستقبال ضيوف السيد العميد، ورحنا نحلل شخصية العميد من خلال تصرفات العاملة (أم محمود) ومن خلال المجسمات الموضوعة على مكتب السيد العميد (مجسم للكعبة المشرفة).

وأخذنا نراهن على نظرية اللألوان (نظرية اجتماعية – سياسية مطروحة للنقاش بينى وبين الأستاذ الدكتور الأمام)، هل ما تتحلى به العاملة من الإتيكيت (الزوق وفن التعامل مع الأخرين) يرجع لثقافة الدكتور واعطاءها مساحة من الحرية والتوجيه حتى تظهر بذات المظهر الفوق لائق؟

ويأتى السيد العميد لنكتشف فى بضع ثوانى من حديثة أنه يضفى ما يتحلى به من إيمان وحسن خلق وصدق وإخلاص فى الحديث على كل من يتعامل معه.

الأستاذ الدكتور حسن التابع: أنا أقبل يد المريض لأنه هو الذى يجعل لى قيمة وأنا بدون المريض لا أساوى شيء، وبعثنا الله لكى نخفف الام المرضى، ويتوقف رضى الله علينا بابتسامة فى وجه مريض ويربط رضاه عنا بتحمل مريض جعله المرض يخرض عن شعوره.

الباتع: تنصب رؤيتى المستقبلية لكلية الطب بكفرالشيخ على محورين أساسيين، أولهما المريض وتقديم أفضل خدمة ممكنة له شاملة العلاج والمعاملة، حيث أن المعاملة الطيبة مع المريض لا تخفف اللألام فحسب بل هى جزء أساسى من العلاج النفسى الذى يؤثر بقوة فى العلاج العضوى. وثانيهما الطبيب الذى يتعلم ويتخرج من تحت أيدينا، فنعلمه كيف يكون ميكانيكى ناجح، حيث أن الطبيب أفضل ميكانيكى فضله الله أن يصلح فى آلة البشر التى هى من صنع الله، ولكن ميكانيكى السيارت أو المهندسى يصلح آلة من صنع البشر، وأوصى طلابى دائماً أنى أقبل يد المريض فقبلوا يد المريض وتحملوه يرضى الله عنكم.

الباتع: أحارب المفاهيم والأساليب التى يمارسها بعض من الأطباء مثل التعامل مع المريض على أن سبوبة رزق دون النظر لأخلاق المهنة السامية ودون المبالاة بالرسالة الربانية الملقاة على عاتقة، فمنهم من يرسل المريض لإجراء فحوصات وأشعة المريض ليس فى حاجة إليها مقابل أن يحصل الطبيب على 5% من قيمة التحليل والأشعة من المعامل.

الأستاذ الدكتور حسن السيد الباتع جوهرة ربانية لا تسيطيع أسطر من المفردات أن تصفه، بارك الله له وأعز مصر فى محنتها بأمثاله المخلصين فى شتى المجالات للنهوض بحاضر ومستقبل مصر.

شاهد أيضاً

الموديل “مونى العتال” تتألق فنيا وسياسيا

كتب: أحمد الطحان تعد المتألقة موديل موني العتال أحد أهم العناصر الناجحة كموديل فى مصر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *