الإثنين , 10 مايو 2021
الرئيسية » أقلام وأراء » لماذا عند الموت؟

لماذا عند الموت؟

كتبه: علاء ابوالمعاطى

لماذا عند الموت؟
الطبيعة البشرية جبلت دائما وابدا على الخير ولكن يكمن داخلها نفس امارة بالسوء تحفز البشر على كل ما هو ضد الفطرة السوية السليمة وهو أكبر عدو يواجه الإنسان نفسه التي بين جنبيه ولكن تأتي لحظات يحسب الإنسان إنه أنتصر على نفسه ولكن هذا الانتصار يكون دون فائدة لانه يكون متأخرا. ومن تلك اللحظات هي لحظة الموت فنجد الأخ يسامح اخاه ويقول له سامحتك وهو على خشبة الموت والاب يسامح ابنه اوابنته الذي عاقه وعاشا بعيدا عن بعضهم البعض طول العمر وتجد الصديق يغفر لصديقه ماقدمه في حقه. كذلك ترى سرعة سداد الدين عن المتوفي ورد المظالم إلى أهلها وتجد من يتكفل بسداد ديون الميت امام كل الناس وتجد الزوجة والإبناء يبكون بحرقة على الزوج والاب لمعرفتهم بمدى الفراغ الذي تركه في حياتهم ولفقدانهم السند والأمان مع إن منهم لم يدرك وجوده في حياتهم. ومن هنا اتساءل لماذا ننتصر على النفس الامارة بالسوء عند الفراق وعند فوات الأوان ؟ لماذا نكون ضعفاء امامها ونحن في الطريق ؟ لماذا لا نهتم بما حولنا من أناس وهم احياء وليس بعد الرحيل ؟ هل لابد إن نعرف قيمة الماء فقط عندما تتقطع بنا السبل؟ وردة واحدة لإنسان على قيد الحياة أفضل من باقة ورد على قبره. 🌹🌹🌹🌹

شاهد أيضاً

من لا يتألم لا يتعلم

بقلم: علاء ابوالمعاطي عندما يتذوق الإنسان طعم الصعوبات في حياته سيصبح عقله أكبر من عمره …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *