الأربعاء , 14 أبريل 2021
الرئيسية » أخبار التعليم » بلاغ إلى سيادة الرئيس… المجد ٥٥ بكفرالشيخ تستجير من التعليم

بلاغ إلى سيادة الرئيس… المجد ٥٥ بكفرالشيخ تستجير من التعليم

نقله: مصطفى حسين قايد

من المسؤول عن إهدار المال العام؟ قبل سابق قلنا أن الفساد أخطر من الإرهاب، اليوم قضية من قضايا الفساد والارهاب من العيار الثقيل. هل هيئة الأبنية أم مديرية التربية والتعليم بكفر الشيخ أم الوحدةالمحلية لقرية المجد 55 أم مجلس مدينة الرياض أم جميعهم؟ من المسئول فى الوقت الصعب الذى تمر به البلاد وبعد أن إتخذ الرئيس عبد الفتاح السيسى قرارات ﻹصلاح الاقتصاد تفهمها الشعب وتقبلها حتى يعالج تراكمات وأخطاء الانظمة السابقة وقال لا تقوم دولة دون مساندة أبنائها للقيادة، مما جعلنى أنشر قضية من أخطر القضايا فى قرية المجد 55 وإليكم التفاصيل:
لقد قام أهالى القرية المذكوره فى الثمانينيات بالتبرع للتربية والتعليم بعدد أربع منازل طراز أول منتفع ﻹقامة مدرسة إبتدائى بالقرية وتم تشغيلها وتخرج منها عدد من أبناء القرية والقرى المجاورة لها وفى أوائل التسعينيات عندما ضرب مصر الزلزال المشئوم تم إزالة المدرسة وطلبت هيئة الابنية التعليمية من الاهالى عقد ملكية للأرض المقام عليها المدرسة التى أزيلت لإعادة بناؤها وقام الاهالى بسداد ثمن اﻻرض لشركة وسط الدلتا الزراعية صاحبة اﻻرض وتم تخصيص المساحه ١٠٥٠ وفى عام ١٩٩٧م صدر قرار السيد المحافظ أنذاك رقم ٣٩٢ لسنة ١٩٩٧ م بتخصيص المساحة المذكورج لصالح هيئة الابنية التعليمية بكفر الشيخ ﻹقامة مدرسة إبتدائى عليها بقرية المجد 55 ولكن هيئة الابنية التعليمية تركتها أرض فضاء وسط القرية عام٢٠١٠ وقامت بتغير مسار المدرسة وأنشائها مدرسة ذات الفصل الواحد دون علم الاهالى وفى غرض غير التى تخصصت من أجله والشىء المحزن أن المدرسة أقيمت على مساحة ﻻ تتعدى مائة متر فقط وقامت الهيئة بتأسيسها باﻻثاث اللازم وتركت باقى المساحة عرضة للتعدى عليها من ضعاف النفوس نظرا ﻷنها تقع داخل الكتلة السكنية وسط القرية وﻻ يوجد لها سور وبعد قيام ثورة ٢٥ يناير تم التعدى عليها من أطفال القرية وتم العبث بجميع محتويتها وتكسير الاثاث والشبابيك وبلاط المدرسة وأصبحت مأوى للهاربين واللصوص ولم تفتح المدرسة أبوابها ولم تعمل حتى الآن وهذا بلاغ للسيد محافظ كفر الشيخ والسيد وزير التربية والتعليم والى السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى للتحقيق فى هذا اﻻهمال.

وبتقصى الحقيقة من التربية والتعليم للوقوف حقيقة الموقف، تبين أنه تم استلام المدرسة من قبل مدير المدرسة الابتدائى المجاورة وان إدارة التعليم المجتمعى لم تتسلم هذا المبنى وأنه لا حاجة لمدرسة الفصل الواحد بجوار مدرسة ابتدائي، حيث أن الهدف من مدارس الفصل الواحد هو محاربة التسرب التعليمي. كما تبين أن أهالي القرية كات لهم مطلب قديم وهو الاستفادة من هذا المبنى بتحويله إلى مكتب بريد، ولكن وكيل وزارة سابق بتعليم كفرالشيخ رفض أن يفرط في المبنى وأثر أن يتركه خراب على أن يستغله أهالي المجد ٥٥. ولا عجب إنها البيروقراطية يا سادة.

بلاغ

شاهد أيضاً

التنظيم والإدارة… تثبيت 2819 موظفا وتنفيذ قرارات تكليف 2148 آخرين

نقله: سها عزت كشف تقرير صادر عن الجهاز المركزى للتنظيم والإدارة، برئاسة الدكتور صالح الشيخ، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *