الإثنين , 14 يونيو 2021
الرئيسية » أخبار مصر » فلسطين العروبة

فلسطين العروبة

بقلم: شعبان العتربى

فلسطين العروبة قدس الأقداس جزء لا يتجزأ من قضيتنا أبد الآبدين وشعبها الأعزل والمغلوب على أمره..!!!
فكم قدمنا للقضية طيلة عقود طويلة ..!!!
لككككككككن
* ح م ا س
صنيعة ا س ر ائ ي ل ظاهرها الوطنية الحنجورية.. !!
وباطنها العمالة ..!!!
فكم كانت منبعاللفرقة وشق الصف الفلسطينى وهدم المقاومة وزرع الخلافات بين الشعب حتى أصبحت فصائل عديدة ..!!!

لتمييع القضية وضياعها وخير دليل وقوفهم عثرة لعدم إجراء انتخابات بلدية وتشكيل حكومة وطنية موحدة مراعاة لصالح الشعب

ليعيش ويحيا حياة كريمة كبقية الشعوب ..!!!
ففيها مئات الحركات الجهادية اسما لا فعلا..!!!
ولم تحرك ساكنا يوما ما ..!!!!
صوب العدو وإنماصوب جيشنا وأهلنا ب سيناء فكم كانت شعارهم وشعار الارهاب على القدس بالملاين رايحين ..!!!!

* ودورهم الأهم زرعها خنجرا فى ظهر الجيش المصرى …!!!
وخير دليل ما حدث فى يناير 2011 وفتح السجون وتهريب الارهابين ….!!!
وعربيات الدفع الرباعى الزيرو واستخدامها لضرب جنودنا البواسل ..!!!
* حفر الأنفاق داخل العمق المصرى لدخول الارهابين وأحدث الأسلحة الثقيلة والمتطورة لضرب الجيش المصرى ..!!!
* ضرب العزل فى صلاة الجمعة واستشهاد 300 بينهم أطفالا وشيوخا من أهلنا فى سيناء …!!!
* اختطاف ثلاثة ضباط وأمين شرطة وقتلهم..!!
والآن مازالوا فى ضلالهم يعيشون..!!

قادتهم يعيشون بالدوحة ويمتلكون أفخم العقارات وقصورهم بأوروبا ..!!
حياتهم رغد آمنة مطمئنة ..!!!
تتدفق عليهم الأموال الطائلة من كل حدب وصوب …
من يهن عليه وطنه يهن عليه عرضه وشرفه ..!!!
يتاجرون بالقضية فضاعت الأرض وضاعت حقوق الشعب الأعزل ..!!
ولكنهم يتقنون إنكار الجميل المصرى وما قدمته وما تقدمه مصر للقضية

وكم هتفوا لحامى الإسلام على زعمهم فكان هو أول من اعترف بنقل سفارة أمريكا للقدس أنه القردو..!!!
أين العروبة يامن هرولتم على التطبيع وارتميتم فى حضن العدو …!!!!

كلكم تناسيتم فلسطين ولم يبق إلا مصر
ولقد فتحنا المعبر لإسعاف الجرحى بمستشفياتنا فى شمال سيناء والإسماعيلية وغيرهم والحالات الحرجة تنقل للقاهرة ..!!
بأمر القيادة السياسية القائد الملهم الذى رفض غلق المعبر وفتحه إنقاذا لأخواننا الفلسطينين

* هاهى مصر …
أين العروبة…؟!!
العروبة ليست لغة فقط إنما تعنى الكثير لكن للأسف لم يتبق منها إلا اللغة وربما تكون اندثرت..!!!
عاشت مصر درعا للعروبة وعاشت حرة أبية للأبد .
حفظ الله مصر وطنا
وجيشا وشعبا وشرطة وقائدا .

شاهد أيضاً

أخر تفاصيل امتحانات الثانوية العامة ٢٠٢١

نقله: أروى ابو المجد  رئيس الوزراء: توجيهات من الرئيس بأن تكون امتحانات الثانوية العامة هذا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *