الأحد , 13 يونيو 2021
الرئيسية » أخبار عالمية » تغطية أعلامية لاحداث اليوم الثلاثاء الموافق ٢٠٢١/٥/١٨

تغطية أعلامية لاحداث اليوم الثلاثاء الموافق ٢٠٢١/٥/١٨

نقله : هانى الصنفاوى

ميركل والعاهل الأردني يدعوان لوقف سريع لإطلاق النار

دعت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل والعاهل الأردني عبدالله الثاني، خلال اتصال عبر الفيديو، إلى “وقف إطلاق نار سريع” في النزاع بين إسرائيل وحركة حماس، وفق ما أفاد متحدث باسم المستشارة.

وقال المتحدث شتيفن زايبرت في بيان “لقد توافقا على أنه يجب دعم المبادرات من أجل إرساء وقف إطلاق نار سريع لتوفير الظروف لاستئناف المفاوضات السياسية”.

 

مباحثات ثلاثية بين فرنسا ومصر والأردن

أجرى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ونظيره المصري عبد الفتاح السيسي اليوم الثلاثاء مباحثات عبر الفيديو مع عاهل الأردن الملك عبد الله الثاني، قال قصر الإليزيه إنها تسعى لوساطة في التصعيد بين إسرائيل والفلسطينيين “مع هدف تحقيق وقف إطلاق نار سريع وتجنّب توسع النزاع”.

وأعلن الديوان الملكي الأردني بدوره في بيان أن العاهل الأردني أجرى مباحثات عبر تقنية الاتصال المرئي مع ماكرون والسيسي حول التصعيد الأخير بين إسرائيل والفلسطينيين. وبحسب البيان، أكد الملك على “ضرورة حماية الفلسطينيين ووقف جميع الاعتداءات والإجراءات الإسرائيلية غير القانونية في القدس، وإنهاء العدوان على غزة”، كما أكد أنه “لا بد من وضع حد للانتهاكات والاستفزازات الإسرائيلية المتكررة التي قادت إلى التصعيد وتفاقم الأوضاع”.

ودعا العاهل الأردني إلى “بلورة جهد دولي فاعل يوقف التصعيد في الأراضي الفلسطينية، ويدفع باتجاه تحقيق السلام العادل والشامل على أساس حل الدولتين”. وكان ماكرون ناقش الاثنين مع نظيره المصري الموجود في باريس التصعيد بين إسرائيل والفلسطينيين وأعلن نيّتهما المشتركة طلب مساندة من الأردن لإجراء وساطة في النزاع بين الطرفين.

 

الاتحاد الأوروبي يدعو إلى وقف فوري للعنف

دعا وزير خارجية الاتحاد الاوروبي جوزيب بوريل الثلاثاء الى “وقف فوري لكل أعمال العنف وتطبيق وقف لإطلاق النار” بين إسرائيل والفلسطينيين، وذلك إثر اجتماع طارئ لوزراء خارجية الدول الاعضاء في الاتحاد.

وصرح بوريل بأن “الهدف هو حماية المدنيين والسماح بايصال المساعدة الإنسانية إلى غزة”، مؤكداً أن هذا الموقف يحظى بدعم 26 من 27 دولة عضواً في الاتحاد الاوروبي، باستثناء المجر. واعتبر أن “العدد المرتفع للضحايا المدنيين بمن فيهم النساء والاطفال هو أمر غير مقبول”.

وأضاف بوريل “ندين الهجمات الصاروخية لحماس ومجموعات إرهابية أخرى على أراضي إسرائيل، وندعم بالكامل حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها (…) ولكن ينبغي القيام بذلك في شكل متكافئ ومع احترام القانون الإنساني الدولي”. واعتبر أخيراً أن أمن الفلسطينيين كما الإسرائيليين “يستدعي حلاً سياسياً فعلياً”، فرغم أن الاولوية الآن هي لوقف العنف، شدد بوريل على وجوب العمل لاحقاً على “إحياء أفق سياسي”.

 

مساعدة مصرية بـ500 مليون دولار

أعلنت مصر الثلاثاء تقديم مساعدة قيمتها 500 مليون دولار إلى غزة للمساهمة في إعادة إعمار القطاع بعد القصف الإسرائيلي الذي يتعرض له منذ أكثر من أسبوع.

وكتب المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية المصرية بسام راضي على صفحته على فيسبوك أن “الرئيس عبد الفتاح السيسي يعلن عن تقديم مصر مبلغ 500 مليون دولار كمبادرة مصرية تخصص لإعادة الإعمار في قطاع غزة نتيجة الأحداث الأخيرة”. واضاف المتحدث أن “الشركات المصرية المتخصصة ستقوم بالاشتراك في تنفيذ عملية إعادة الإعمار”.

 

عباس و”حماس” يشيدان بالمبادرة المصرية

أشاد الرئيس الفلسطيني محمود عباس وحركة “حماس” اليوم الثلاثاء، بإعلان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي تقديم 500 مليون دولار لإعادة إعمار قطاع غزة. وعبر عباس في بيان نشرته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية عن تقديره للموقف المصري “الذي يعبر عن حقيقة مصر ودورها العروبي في دعم الشعب الفلسطيني والدفاع عن حقوقه حتى قيام دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية”. وأكد عباس أن مصر “كانت ولا زالت السند القوي والمدافع عن حقوقنا الثابتة والتاريخية، وعلى رأسها المقدسات الإسلامية والمسيحية”.

وفي السياق عبر إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحماس عن “الشكر والتقدير للسيسي على قراره لدعم إعمار قطاع غزة”، معتبراً أنه “يعكس الالتزام القومي المصري تجاه القضية الفلسطينية”.

 

مساعدة ألمانية بـ40 مليوناً لغزة

أعلنت الأمم المتحدة أن ألمانيا تعهدت اليوم الثلاثاء بتقديم 40 مليون يورو (48.86 مليون دولار) لتعزيز المساعدات الإنسانية المقدمة للمدنيين في قطاع غزة حيث نزح أكثر من 52 ألف فلسطيني بسبب الضربات الجوية الإسرائيلية في الآونة الأخيرة. وقال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس قبيل اجتماع مع نظرائه من الاتحاد الأوروبي لمناقشة الوضع في إسرائيل وغزة “اليوم أسعى من أجل تقديم دعم أفضل لغزة”، مضيفا أن ألمانيا ستقدم 40 مليون يورو.

في الوقت نفسه ندد ماس بالهجمات الصاروخية التي تطلقها حركة المقاومة الإسلامية (حماس) من غزة على إسرائيل، وشدد على حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها.

 

ترحيب أممي بفتح إسرائيل معبر مع غزة.. وأنباء عن اعادة إغلاقه

بيد أن وحدة تنسيق الأنشطة الحكومية الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية (كوغات) أكدت إعادة إغلاق معبر كرم أبو سالم بعد فتحه لساعات محدودة على إثر إطلاق قذائف هاون في اتجاهه ونحو معبر إيريز. وقالت الوحدة في بيان “سقطت أثناء دخول شاحنات تحمل مساعدات مدنية تبرعت بها منظمات الإغاثة الدولية لقطاع غزة، قذيفة هاون على معبر إيريز إلى جانب إطلاق قذائف هاون في اتجاه معبر كرم أبو سالم” المخصص للبضائع. وأكدت الوحدة “وقف دخول باقي الشاحنات”.   رحّبت الأمم المتحدة الثلاثاء بفتح السلطات الإسرائيلية معبر كرم أبو سالم للسماح بإدخال المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة وطالبت بفتح معبر بيت حانون أمام الفرق الإنسانية. وقال المتحدث باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا) ينس لاركيه خلال مؤتمر صحافي للأمم المتحدة يُعقد بشكل منتظم في جنيف، “نرحّب بفتح السلطات الإسرائيلية معبر كيرم شالوم (كرم أبو سالم) أمام المساعدات الإنسانية الضرورية بعد تسعة أيام من (بدء) الأزمة”. وأضاف “من الضروري فتح أيضاً معبر إيريز (بيت حانون) لدخول الفرق الإنسانية وخروجها”.

بيد أن وحدة تنسيق الأنشطة الحكومية الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية (كوغات) أكدت إعادة إغلاق معبر كرم أبو سالم بعد فتحه لساعات محدودة على إثر إطلاق قذائف هاون في اتجاهه ونحو معبر إيريز. وقالت الوحدة في بيان “سقطت أثناء دخول شاحنات تحمل مساعدات مدنية تبرعت بها منظمات الإغاثة الدولية لقطاع غزة، قذيفة هاون على معبر إيريز إلى جانب إطلاق قذائف هاون في اتجاه معبر كرم أبو سالم” المخصص للبضائع. وأكدت الوحدة “وقف دخول باقي الشاحنات”.

 

إضراب في الضفة والوسط العربي داخل إسرائيل

عم الإضراب الشامل الثلاثاء مدن الضفة الغربية والقدس الشرقية والوسط العربي داخل إسرائيل استجابة لدعوات شعبية ورسمية تضامنا مع قطاع غزة ورفضا للاحتلال الإسرائيلي. وأغلقت كافة المحال التجارية والقطاعات الخاصة أبوابها باستثناء المراكز الطبية، فيما تعطل الدوام في القطاع التعليمي بمختلف مستوياته.

 

مساع دبلوماسية أممية وأوروبية لوقف إطلاق النار

تكثف الأسرة الدولية اليوم الثلاثاء حملة المساعي الدبلوماسية لوقف القصف المتبادل بين إسرائيل وحركة حماس. ويعقد مجلس الأمن الدولي اجتماعا طارئا هو الرابع، بينما لا تزال الولايات المتحدة ترفض المصادقة على بيان حول النزاع بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية المقاتلة يدعو إلى “وقف أعمال العنف”، رغم إعلان بايدن أنه “يؤيد” وقف إطلاق النار بين الطرفين المتقاتلين.

وفي بروكسل يبحث وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي اليوم خلال اجتماع طارئ يعقده عبر الفيديو “أفضل السبل التي يمكن أن يساهم بها الاتحاد الأوروبي في إنهاء العنف الحالي”، ممثل الشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل. وقال متحدث يوم الاثنين إنه يجب إعطاء الأولوية “لوقف التصعيد” وتمهيد الطريق لحوار “هادف”. (أ ف ب).

وكتب بوريل في حساب على تويتر بأنه تم تبادل الأفكار مع وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن حول كيفية مساهمة الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة بشكل مشترك في إنهاء العنف في إسرائيل وفلسطين وتخفيف التوترات. وأضاف قائلا “إذا نظرنا إلى ما هو أبعد من ذلك ، فإننا نحتاج أيضًا إلى مبادرات طويلة الأجل لكسر ديناميكيات الصراع وإحياء آفاق مستقبل سلمي للجميع”.

 

 

إسقاط طائرة مسيرة قرب الحدود مع الأردن

الجيش الإسرائيلي يعلن إسقاط طائرة مسيرة قرب الحدود مع الأردن، وفق تأكيدات متحدث باسم الجيش: “في ساعات الصباح الباكر، تم رصد وإسقاط طائرة مسيرة اقتربت إلى حدود الدولة في منطقة وادي العيون في الأغوار”. وأضاف أن قوات الأمن جمعت حطام المسيرة، دون أن يذكر الجهة التي يشتبه في أنها أطلقتها.

 

بايدن يؤيد وقف إطلاق النار

أعرب الرئيس الأمريكي جو بايدن خلال محادثة هاتفيّة الإثنين مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو عن “تأييده” وقفا لإطلاق النار في مواجهة تصاعد أعمال العنف، وفق بيان للبيت الأبيض. وقال البيت الأبيض في بيان اتّسم بحذر شديد “لقد عبّر الرئيس عن تأييده وقفا لإطلاق النار”، في وقت تتعالى أصوات كثيرة داخل المعسكر الديموقراطي من أجل دعوة بايدن للمطالبة بشكل صريح بوقف لإطلاق النار بين إسرائيل وحركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة. وتم التطرق خلال المكالمة الهاتفية إلى المناقشات الجارية مع مصر “وشركاء آخرين” للتوصل إلى وقف لإطلاق النار، حسب البيان.

 

تواصل القصف المتبادل

وتواصلت المواجهات مساء الإثنين مع تأكيد نتانياهو “المضي في ضرب الأهداف الإرهابية”. وشن الجيش الإسرائيل غارات جديدة على القطاع، فيما أعلن الجيش الإسرائيلي في تغريدة أنه أحصى تسعين عملية إطلاق صواريخ من القطاع باتجاه إسرائيل، وأنه قصف “65 هدفا إرهابيا بواسطة 67 طائرة حربية”.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن مسؤولي الصحة في غزة أنهم لم يتلقوا تقارير عن سقوط قتلى فلسطينيين خلال الليل في الهجمات الإسرائيلية المتواصلة على قطاع غزة، في أول تراجع على ما يبدو في عدد القتلى منذ اندلاع القتال في العاشر من مايو أيار.

وهدّدت حركة حماس بشنّ ضربات على تلّ أبيب إذا لم يتوقّف قصف المناطق السكنيّة في القطاع. سقطت عشرات الصواريخ التي أطلقتها الفصائل على جنوب إسرائيل.

شاهد أيضاً

إقرأ… توصيات مؤتمر صحفي عقده وزراء الصحة والطيران والسياحة

نقله: ساره مجدى خلال مؤتمر صحفي عقده وزراء الصحة والطيران والسياحة… وزيرة الصحة: الرئيس السيسي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *