الثلاثاء , 7 فبراير 2023
الرئيسية » أخبار الحوادث والقضايا » أين حقوق الطفل؟ عبدالرحمن يلفظ أنفاسه الأخير داخل ورشة بدسوق

أين حقوق الطفل؟ عبدالرحمن يلفظ أنفاسه الأخير داخل ورشة بدسوق

نقله: سها عزت 


الطفل “عبدالرحمن شهاب” صاحب الـ8 أعوام ، ابن مدينة دسوق بمحافظة كفرالشيخ، توفي أثناء عمله في إحدى ورش تصليح كاوتش السيارات، حالة من الحزن على مواقع التواصل الاجتماعي وخاصة أهالي كفرالشيخ، والتي قد تحولت إلي دفاتر عزاء لنعي الطفل والدعاء له بالمغفرة والرحمة. **البداية عندما تلقي اللواء خالد عبدالسلام، مدير أمن كفرالشيخ، إخطارًا من اللواء خالد المحمدي، مدير إدارة البحث الجنائي بالمديرية، بتلقيه إخطارًا من شرطة النجدة بوصول طفل متوفي في استقبال مستشفى دسوق العام، نتيجة سقوط سيارة عليه أثناء تصليحها.

وعلي الفور، انتقلت قوة من مباحث قسم دسوق، للمستشفى، وبسؤال الشهود وأهلية المتوفى، وبعمل التحريات الأمنية والمعاينة، تبين أن الطفل المتوفى كان يعمل في ورشة لتصليح السيارات، وحال قيامه برفع سيارة سرفيس بكوريك الرفع، سقطت السيارة فوقه، وفشلت جهود الأهالي في إنقاذه وتوفي في الحال، قبل وصوله للمستشفى، حيث تم إيداع الجثمان تحت تصرف النيابة العامة لمباشرة التحقيق، والتي أمرت بدفن الجثة، بعد توقيع الكشف الطبي عليها.
وكشف صاحب ورشة إصلاح الكاوتش بمدينة دسوق بكفرالشيخ، الذي كان يعمل بها الطفل خلال تحقيقات الأجهزة الأمنية، تفاصيل وفاة الطفل أثناء عمله في الورشة بعد أن سقطت عليه إحدى السيارات الذي كان يعمل بأسفلها الطفل، قائلًا: عبدالرحمن كان شغال عندي وقبل وفاته كان يستخدم الكوريك لرفع سيارة ركاب ليقوم بتصليحها.
وتابع: وبالفعل قد نجح في ذلك حتي نزل أسفلها لكي يستطيع إصلاح العطل الموجود بالسيارة ولكن السيارة سقطت عليه فجأة وبالكاد استطعنا إخراجه من تحتها ولكنه كان قد أصيب بإصابات بالغة، وعلى الفور تم نقله لمستشفي دسوق العام ولكن مع صعوبة حالته الصحية قام بلفظ أنفاسه الأخيرة.

شاهد أيضاً

حروب الجيل الخامس… طفل يشنق نفسه تأثرا بالألعاب الإلكترونية، قصة مؤلمة هزت الغربية

نقله: سها عزت   طفل يشنق نفسه تأثرا بالألعاب الإلكترونية، قصة مؤلمة هزت الغربية ٠٠٠٠٠٠٠٠٠ عثر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *