السبت , 18 مايو 2024
الرئيسية » أخبار التعليم » بسبب «بيتين شعر» إحالة واضع امتحان اللغة الإنجليزية لثانية ثانوي ببني سويف للتحقيق

بسبب «بيتين شعر» إحالة واضع امتحان اللغة الإنجليزية لثانية ثانوي ببني سويف للتحقيق

نقله:سها عزت
أحال محمد عبدالتواب، وكيل وزارة التربية والتعليم، موجه واضع امتحان سؤال ترجمة اللغة الإنجليزية للصف الثاني الثانوي، إلى التحقيق، وذلك بسبب صعوبة نقطة الترجمة من اللغة العربية إلى اللغة الإنجليزية بداخل الامتحان والذى تضمن بيتين شعر.وأكد وكيل وزارة التربية والتعليم ببنى سويف، أنه تم توزيع إجابة السؤال على بقية الأسئلة في حالة عدم تمكن الطالب من الإجابة الصحيحة عليه، وذلك بسبب حالة الغضب والتذمر بين الطلاب، حالة من الجدل والتساؤلات والحيرة بين طلاب الصف الثاني الثانوي إثر وجود بيتين من الشعر للشاعر اسماعيل صبرى، للترجمة من اللغة العربية إلى اللغة الإنجليزية بداخل الامتحان.
واثارت قطعة الأبيات من الشعر مطلوب ترجمتها في امتحان اللغة الإنجليزية للصف الثاني الثانوي العام بكافة الإدارات التعليمية ببنى سويف، جدلا واسعًا على منصات السوشيال ميديا، حيث جاء في القطعة المطلوب ترجمتها من العربية للأنجليزية هذة الكلمات: طرقت الباب حتى كلّ متني .. فلما كلّ متني كلمتني فقالت لي يا إسماعيل صبرًا .. فقلت يا أسما عيل صبري ).
وأضاف أحد معلمى اللغة العربية أن هذة الأبيات تعود إلى قائلاها إسْمَاعِيل صَبْري بَاشَا أحد فرسان الإحياء والبعث في تاريخ مصر الشعر في العربي في العصر الحديث، والابيات لها معنى مختلف باللغة العربية اليكم تفسيرها: طرقت الباب حتى كلّ متني (المتن هو العضلة التي تصل الكتف بالذراع) فعندما كلّ (تعب) متني، كلمتني (الفتاة التي يطرق بابها)، فقالت يا إسماعيل (اسم الشاعر) صبرا (أي اصبر) فقلت يا أسما (أسما اسم الفتاة) عيل صبري (نفذ صبري).
ومن جانبه أكد محمد عبد التواب وكيل وزارة التربية والتعليم ببني سويف أن أسئلة الامتحان تختلف من إدارة إلى أخرى وأن هذا السؤال ليس على مستوى مدارس الإدارة التعليمية، موضحاً أن من أجاب على السؤال جواباً صحيحًا سوف يحسب له الدرجات ومن لم يجاوب سوف توزع درجات تلك السؤال على أي من الأسئلة الأخرى الموجودة في نموذج الامتحان.

شاهد أيضاً

التعليم تصدر تعليمات هامة للملاحظين في امتحانات الشهادة الإعدادية 2024

نقله :سها عزت .. أعلنت وزارة التربية والتعليم عن صدور عددًا من التوجيهات الهامة للملاحظين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *