الثلاثاء , 23 أبريل 2024
الرئيسية » أخبار الحوادث والقضايا » جَرِيمَة مُرْعِبَة تَهِزُّ مُحَافَظَةُ الدَّقَهْلِيَّة فِي مِصْر……أَبَ يَرْفُضُ زَوَاج اِبْنَتِهِ قَبْلَ بُلُوغِهَا السِّنَّ الْقَانُونِيَّةَ فَقَرَّرَتْ قَتْلُهُ مَعَ خَطِيبِهَا….

جَرِيمَة مُرْعِبَة تَهِزُّ مُحَافَظَةُ الدَّقَهْلِيَّة فِي مِصْر……أَبَ يَرْفُضُ زَوَاج اِبْنَتِهِ قَبْلَ بُلُوغِهَا السِّنَّ الْقَانُونِيَّةَ فَقَرَّرَتْ قَتْلُهُ مَعَ خَطِيبِهَا….

نقله:سها عزت

استيقظت قرية أبو دشيشة التابعة لمركز بلقاس بمحافظة الدقهلية على جريمة تقشعر لها الأبدان… أب يدعى “أشرف السعيد” كرس حياته من أجل ابنته “منة” بعد وفاة والدتها كانت عنده كل شئ في الحياة إلى أن أصبحت بعمر الــــ15 وحصلت على اعدادية ازهرية فأبت أن تكمل تعليمها وخطبت لشخص يدعى لمحمد ذو الــــ19 عامًا حرص الأب أن يجهز ابنته احسن جهاز وكتب البيت بأسمها ووديعة بــــ100 الف جنيه في البنك وكان شرطه الوحيد لإتمام الزواج أن تكمل ابنته 18 عامًا حتى يضمن لها حقوقها وهذا ماكان يمتعض منه الابنة وخطيبها فكانت المفاجأة وهي أن الابنة اتفقت مع خطيبها على قتل والدها وبالفعل دبروا وخططوا وقاموا بقتله.

تلقى مدير أمن الدقهلية من مدير المباحث الجنائيةبلاغ من مأمور مركز شرطة بلقاس يفيد بالعثور على جثة شخص مقتول وملقى في مياه ترعة بقرية أبو دشيشة بنطاق مركز بلقاس في محافظة الدقهلية.

انتقل ضباط وحدة مباحث المركز لمكان البلاغ وبالفحص تبين أن الجثة لشخص يدعى “أشرف السعيد عبد الحميد حسن” ويبلغ من العمر 48 عامًا مقيم بقرية أبو دشيشة دائرة المركز فني إصلاح إلكترونيات.
وتم انتشال جثة المجني عليه وتبين بالمعاينة أنه ملفوف غطاء سرير ومقيد اليدين والقدمين وبه 4 طعنات متفرقة بالجسم وبسؤال شقيقه أكد أن الضحية تغيب قبل العثور عليه بيوم وأغلق هاتفه المحمول وتلقى ابن عمه اتصالًا من شخص مجهول أخبره بأن جثة المجني عليه ملقاة داخل ترعة بجوار الفاخورة بقرية أبو دشيشة.
تم تشكيل فريق بحث من ضباط وحدة مباحث مركز شرطة بلقاس برئاسة المقدم “محمد البنا” رئيس المباحث والنقيب “خالد البطل” معاون القسم لكشف غموض الواقعة التى توصلت جهوده إلى أن وراء الواقعة نجلة المجني عليه وتدعى “منة أشرف السعيد” وتبلغ من العمر 15 عامًا وذلك بالاشتراك مع خطيبها ويدعى “محمد.أ.م” ويبلغ من العمر 19 عامًا سائق توك توك.
وأدلت المتهمة وخطيبها أمام النيابة العامة باعترافات تفصيلية حول ارتكابهما للواقعة حيث قالت الفتاة وتدعى “منة” في اعترافاتها إنها الابنة الوحيدة للمجني عليه “أشرف السعيد عبد الحميد” ويعمل فني إصلاح إلكترونيات وتوفيت والدتها قبل عدة سنوات وتزوج والدها من سيدة أخرى وبعدها انفصلا وخلال الفترة الأخيرة كان دائم التعدي عليها بالضرب ويعاملها بقسوة بالإضافة إلى رفضه زواجها قبل إتمامها السن القانونية أي بعد 3 أعوام كما أبدى رغبته في الزواج قبلها وهو ما أثار غضبها تجاهه.
وأضافت المتهمة أنها اتفقت مع خطيبها “محمد أ.م” على التخلص من والدها بسبب سوء معاملته لها ولسرعة إتمام زواجهما بعد وفاته وأنها اتفقت مع خطيبها على استدراج والدها خارج المنزل ومنحته أدوات الجريمة (غطاء سرير وسكين) وتوجه الضحية لمقابلة المتهم وفور وصوله للمكان سدد له طعنات نافذة أودت بحياته وقيد الجثة وألقاها في المياه وفر هاربًا.

من جهته أدلى المتهم “محمد أ.م” باعترافات تفصيلية حول ارتكابه الواقعة حيث أكد أن والد خطيبته كان دائم التعدي عليها بالضرب وتشتكي من سوء معاملته لها وأنه طلب من الضحية سرعة إتمام زواجهما لإبعاد ابنته عن أذاه إلا أنه رفض وأصر على الانتظار لمدة 3 سنوات حتى تتم المتهمة السن القانونية نظرًا لكونها قاصرًا ثم فوجئا بالأب يبدي رغبته في الزواج للمرة الثالثة قبلهما وهو ما أثار غضب ابنته واختمرت فكرة التخلص منه.
شيّع الالاف من أهالي قرية أبو دشيشة التابعة لمركز بلقاس بمحافظة الدقهليةجثمان “أشرف السعيد عبدالحميد حسن” الذي قتل على يد ابنته وخطيبها من المسجد الكبير بأبو دشيشة وسط صرخات والدة الضحية والأهالي حزنا على فراق المتوفي وتخلص ابنته الوحيدة منه.

قال جيران المجني عليه : إنه اصبح ينفذ لها أي طلب تطلبه وكانت ابنته الوحيدة وكانت هي معظم همه وشغله الشاغل ولم يقصّر معها.
وصرح أقارب المجني عليه أن خطيبها اصبح يسيطر على تفكيرها بشكل كبير لدرجة أنه جعلها تترك التعليم وتقنع والدها أن يتزوجا وأبوها اصبح روحه فيها وكان نفسه تكمل تعليمها وكان بيجهزها.
وكشف أقارب المجني عليه عن أن المتهمة وخطيبها طعنوه 4 طعنات ورموه بجانب الترعة وخدوه غدر بعد صلاة الظهر وكان رافض يتزوج علشان ميجبش لبنته مرات أب.
وأن نتيجة الخلافات أن والدها اصبح يرغب أن يزوجها بعد بلوغها السن القانونية 18 عاما ولكن خطيبها اصبح مستعجلا على الزواج.

شاهد أيضاً

بالأسماء.. إصابة 15 شخصًا إثر انقلاب سيارة ميكروباص بالبحيرة

نقله:سها عزت أصيب صباح اليوم الإثنين، 15 شخصًا من بينهم طفلتين بكسور وجروح متفرقة بالجسم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *