الإثنين , 15 أبريل 2024
الرئيسية » أخبار الحوادث والقضايا » غدر الصحاب ..مقتل شاب من كفر الشيخ علي يد 4شباب مصريين ب أوغندا

غدر الصحاب ..مقتل شاب من كفر الشيخ علي يد 4شباب مصريين ب أوغندا

نقله:سها عزت

لقي شاب من إحدى قرى محافظة كفر الشيخ مصرعه على يد 4 مصريين آخرين، ثلاثة منهم من محافظة كفر الشيخ، بينهم ثنان من أبناء قريته، ورابع من مدينة المنصورة بمحافظة الدقهلية، حيث تعدى المتهمون عليه وقتلوه داخل مسكنه بإحدى المدن بدولة أوغاندا، ثم ألقوا الجثمان وسط الزراعات
ومن جانبها، أبلغت الجالية المصرية بدولة أوغاندا عن اختفاء شاب يدعى زين محمد سليم، منذ سبعة أيام، لتبحث الشرطة الأوغندية عن الشاب؛ حيث تبين من شقة الإقامة وجود آثار للدماء؛ فضلا عن اختفاء سكاكين المطبخ من الشقة المقيم بها؛ في ذلك اشتبهت السلطات الأوغندية في 4 مصريين، بينهم اثنين مقيمين معه بذات القرية داخل محافظة كفر الشيخ، وآخر من قرية مجاورة، ورابع من مدينة المنصورة بمحافظة الدقهلية.

وعقب القبض على المتهمين والتحقيق معهم تبين نشوب خلافات بين المتهمين الأربعة والشاب؛ قبل أن يعتدوا عليه ويقتلوه داخل محل إقامته، وعقب ذلك نقلوا جثمانه إلى إحدى الغابات المتاخمة للمدينة المقيم بها.
اعتراف المتهمين

اعترف المتهمين أمام الأجهزة الأمنية بدولة أوغندا بارتكابهم الواقعة، وذلك من أجل سرقة المجني عليه ولعدم سداد المبالغ المالية المستحقة عليهم له، لأنه كان يورد بضاعة لهم بنظام الآجل، وكان يرغب في الحصول على باقي المبالغ المستحقة عليهم، من أجل عودته إلى مصر من أجل الزواج، لذلك خطط المتهمون ونفذوا جريمتهم من أجل سرقة ما معه من اموال

اسماء المتهمين

فهيم.ع من عزبة الحجر التابعة لمركز قلين، ومحمد.ا من حصة الغنيمي التابعة لمركز قلين، ومحمد.ن مقيم بذات القرية، والمتهم الرابع يدعى محمود.ا مقيم بمدينة المنصورة بمحافظة الدقهلية.
كماان السفير المصري بدولة أوغندا يتابع سير التحقيقات مع المتهمين، وكذلك الإجراءات القانونية اللازمة لمعرفة ما إذا كان سيتم نقل الجثمان لمصر لدفنه بمسقط رأسه بمحافظة كفر الشيخ، من عدمه، حيث ترغب أسرته في عودة الجثمان لكي يدفن في مسقط رأسه بقرية حصة الغنيمي التابعة لمركز قلين بمحافظة كفر الشيخ.

شاهد أيضاً

انفجار أسطوانة بوتاجاز ووقوع أكثر من 16مصابا بين جروح وحروق..ابو قرقاص ..المنيا

/ نقله :سها عزت في البداية تلقت الأجهزة الأمنية بالمنيا ورود إشارة من غرفة عمليات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *