الخميس , 20 يونيو 2024
الرئيسية » أخبار مصر » خلال لقائه بمحررى التعليم فى الصحف والمواقع الإلكترونية: وزير التربية والتعليم يستعرض استعدادات امتحانات الثانوية العامة وعدد من الملفات المتعلقة بتطوير العملية التعليمية

خلال لقائه بمحررى التعليم فى الصحف والمواقع الإلكترونية: وزير التربية والتعليم يستعرض استعدادات امتحانات الثانوية العامة وعدد من الملفات المتعلقة بتطوير العملية التعليمية


نقله :سها عزت

وزير التربية والتعليم
الانتهاء من جاهزية الوزارة لامتحانات الثانوية العامة ٢٠٢٤

التأكيد على الطلاب مراجعة البيانات الخاصة (رقم الجلوس- اللجنة التي سيؤدي بها الامتحان – المواد الدراسية التي سيؤدي بها الطالب الامتحان)

عدد الطلاب المتقدمين لأداء امتحان الثانوية العامة (٧٤٥٠٨٦) طالبًا ويؤدون الامتحان بعدد (١٩٨١) لجنة سير امتحان على مستوى الجمهورية

التفتيش الدقيق قبل دخول اللجان واستخدام العصا الإلكترونية للكشف عن الإلكترونيات قبل دخول اللجنة والمرور بالعصا الإلكترونية بين الصفوف أثناء الامتحان

غرفة العمليات ترصد على الفور أي طالب يقوم بمحاولة غش إلكتروني ويتم التحقيق مع الطالب واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حياله

غدًا توزيع خطابات الندب لأعمال الثانوية العامة..وقبول الاعتذارات أيام الثلاثاء والأربعاء والخميس القادمين

اللغة الأجنبية الثانية ستكون مادة رسوب ونجاح العام الدراسي المقبل فقط

أهم ملامح الثانوية الجديدة إتاحة تعدد الفرص وتعدد المسارات..وعقد حوار مجتمعي موسع وتطبيقها بعد إصدار القانون

السبت ١ يونيو ٢٠٢٤

عقد الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، لقاءًا مع السادة محرري ومندوبى التعليم فى الصحف والمواقع الإلكترونية؛ لاستعراض تفاصيل الإجراءات المتعلقة باستعدادات الوزارة لامتحانات الثانوية العامة واستعراض عدد من الملفات المتعلقة بتطوير العملية التعليمية.

وفي مستهل اللقاء، ثمّن الدكتور رضا حجازي الدور المحوري للسادة الإعلاميين كونهم شركاء داعمين للعملية التعليمية، مؤكدًا على أهمية هذه اللقاءات في توضيح الرؤى المستقبلية.

وأكد على جاهزية الوزارة لامتحانات الثانوية العامة، وحوكمة عملية الامتحانات، موضحًا أنه تم فحص طلبات تحويلات الثانوية العامة لهذا العام والتي بلغت (١٢٧٥٠) وتم قبول طلبات تحويلات لـ (٤٨٢٤) فقط، وذلك وفقًا للضوابط المنظمة.

كما أشار الوزير إلى أن مواصفات الامتحان هذا العام هي نفس مواصفات العام الماضي، ويتم سحب الأسئلة من بنوك الأسئلة وهناك لجنة تقوم بمراجعة الامتحان قبل الطباعة.

وأكد الدكتور رضا حجازى على جاهزية الوزارة لامتحانات الثانوية العامة والتى من المقرر أن تبدأ يوم 10 يونيو الجارى، مشيرًا إلى أن الوزارة تحرص على العمل على تهيئة المُناخ المناسب، والجيد، والآمن، لأبنائنا الطلاب، خلال فترة سير الامتحانات؛ بغية تحقيق امتحانات آمنة ومنضبطة.

وخلال اللقاء، طمأن الوزير طلاب الثانوية العامة بأنه لا تغيير فى نظام الامتحانات هذا العام، وأن الامتحانات سيتم إجراؤها كالعام الماضى تماما.

كما أكد الوزير على عدم تغيير قواعد ومواصفات امتحانات الثانوية العامة مثل الأسئلة الموضوعية (الاختيار من متعدد)، والمبنية على قياس نواتج التعلم، وتحقيق العدالة وتكافؤ الفرص بين الطلاب، فضلا عن الأسئلة المقالية.

واستعرض الدكتور رضا حجازي، خلال اللقاء، أهم الإجراءات المتعلقة باستعدادات الوزارة للامتحانات، وقال إنه تم إتاحة البيانات الخاصة بطلاب الشهادة الثانوية العامة (رقم الجلوس- اللجنة التي سيؤدي بها الامتحان – المواد الدراسية التي سيؤدي بها الطالب الامتحان)، عبر الموقع الإلكتروني للوزارة في إطار الاستعدادات لامتحانات شهادة إتمام الدراسة الثانوية العامة للعام الدراسي الحالي 2024/2023، موجهًا الطلاب الدخول على الموقع، والتأكد من هذه البيانات، وعند وجود أي مشكلة يستطيع الطالب الرجوع للجنة النظام والمراقبة المتاحة على رقم الجلوس الذي تسلمه الطالب.

كما استعرض الوزير الأعداد الخاصة بامتحانات الثانوية العامة لهذا العام، موضحًا أن عدد الطلاب المتقدمين لأداء امتحان شهادة اتمام الدراسة الثانوية العامة يبلغ (745086) طالبًا، وعدد لجان النظام والمراقبة الموزع عليها طلاب الثانوية العامة على مستوى الجمهورية (11) لجنة، ويبلغ عدد لجان الإدارة على مستوى الجمهورية (4) لجان، وعدد لجان سير الامتحان على مستوى الجمهورية (1981) لجنة، وعدد لجان التقدير على مستوى الجمهورية (7) لجان، كما يبلغ عدد مراكز توزيع الأسئلة على مستوى الجمهورية (84) مركزًا، وعدد الطلاب المتقدمين لأداء الامتحان داخل السجون على مستوى الجمهورية (81) طالبًا، ويبلغ عدد الطلاب المتقدمين لأداء الامتحان من مستشفي 57357 ومعاهد الأورام على مستوى الجمهورية (38) طالبًا، وعدد الطلاب المكفوفين المتقدمين لأداء الامتحان (255) طالبًا، ويبلغ عدد طلاب الدمج التعليمي المتقدمين لأداء الامتحان (3306) طالبًا، ويبلغ عدد طلاب مدارس المتفوقين فى العلوم والتكنولوجيا المتقدمين لأداء الامتحان (1646)طالبًا.

وأشار الوزير إلى أن عدد طلاب الثانوية العامة الشعبة العلمية (علوم) لهذا العام يبلغ ٤٣٤ ألف و٥٧٤ طالب وطالبة، أما شعبة (الرياضيات) ١٠٢ ألف و٨٢٧ طالب وطالبة، وشعبة (الأدبى) عددهم ٢٠٧ ألف و٦٨٥ طالب وطالبة، مؤكدا على أن زيادة نسبة عدد الطلاب للشعب العلمية، حيث بلغت نسبة عدد طلاب علمى علوم ٥٨%، وعلمى رياضة ١٤% بزيادة ٢% عن العام الماضى، وذلك لتوجه الدولة نحو تغير وظائف المستقبل وبالاهتمام بالباحثين، مضيفا أن نسبة طلاب الشعبة الأدبية كانت العام الماضى ٣٦% وانخفضت هذا العام لتصبح ٢٨%.

كما استعرض الوزير بيانا بأعداد أسئلة الامتحانات والدرجات المواد المضافة وغير المضافة للمجموع.

كما أكد الوزير أن كتيبات المفاهيم المصاحبة لامتحانات المواد المضافة للمجموع، هى نفس كتب العام الماضى، موجهًا الطلاب بالاطلاع عليها من خلال موقع الوزارة، وبالنسبة لامتحانات المواد التى لا تضاف للمجموع فلا يوجد لها كتب مفاهيم، باستثناء امتحانات الإحصاء لاحتوائها على المعادلات والقوانين.

كما أكد الوزير على أن التعريب مستمر لهذا العام، مما يمكن للطلاب الذين يدرسون باللغات من الإجابة باللغة العربية للتيسير عليهم.

ووجه الوزير الطلاب بالحرص الشديد عند كتابة البيانات والتأكيد من تطابق رقم نموذج الامتحان على ورقة إجابة البابل شيت وورقة إجابة الأسئلة المقالية وذلك بمتابعة الملاحظين داخل لجان الامتحان أيضا.

كما وجه الوزير بالإطلاع على الفيديو التوضيحي الذى أعدته الوزارة للإرشادات العامة التي يجب على الطلاب اتباعها لكتابة البيانات وطريقة الاجابة بامتحانات الثانوية العامة للعام الدراسي 2023 / 2024.

وقال الوزير إن الوزارة حرصًا منها على مصلحة أبنائها الطلاب وتوفير جو مناسب للإجابة عن الامتحان وتحقيق تكافؤ الفرص، فإنه تم التشديد على التفتيش الدقيق قبل دخول اللجان واستخدام العصا الإلكترونية للكشف عن الإلكترونيات وذلك قبل دخول اللجنة، مع إمكانية المرور بالعصا الإلكترونية بين الصفوف أثناء الامتحان، وكذلك التأكيد على تدوير عمال المدارس بين الإدارات التعليمية.

كما أكد الوزير على السماح للطلاب بدخول اللجان بداية من الساعة الثامنة والنصف صباحًا، لإجراء عملية التفتيش، ودخول اللجان قبل الامتحان بعشر دقائق لإتاحة الوقت للطلاب لكتابة بياناتهم.

وفي هذا الإطار، أكد الوزير على أن غرفة العمليات تستطيع على الفور رصد أي طالب يقوم بمحاولة غش إلكتروني، ويتم التحقيق مع الطالب بعد استكمال امتحاناته كاملة، واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حياله.

ووجه الوزير الشكر للإدارة العامة للامتحانات لجهودهم في تدريب رؤساء اللجان على آليات دخول الطلاب، وإعداد التقارير اليومية بما يحدث في اللجنة لعمل تقرير نهائي من السادة رؤساء اللجان والمراقبين الأوائل وتقييم أدائهم.

وأشار الوزير إلى أنه سيتم غدًا الأحد توزيع خطابات الندب لأعمال الثانوية العامة، موضحًا أن قبول الاعتذارات ستكون أيام الثلاثاء والأربعاء والخميس القادمين، وذلك في ضوء الضوابط التي وضعتها الوزارة، كما أكد الوزير على جاهزية الاستراحات وسلامة الديسكات الخاصة بالطلاب.

وفى سياق آخر، تحدث الوزير عن تطوير المرحلة الإعدادية، مؤكدًا أن مناهج المرحلة الإعدادية هي استكمالا للتطوير بعد الانتهاء من المرحلة الابتدائية وتم وضع الإطار العام للمناهج، والانتهاء من الوثائق النوعية للمواد الدراسية، مشيرًا إلى أنه تم إضافة ريادة الأعمال بشكل متقاطع عبر جميع المواد الدراسية، فضلًا عن وجود مادة للأنشطة البحثية، وتكنولوجيا المعلومات وأن المحتوى الدارسي للمرحلة الإعدادية مناسب للمدة الزمنية، وقد تم التركيز علي المفاهيم الكبري، مؤكدًا حرص الوزارة على استهداف جودة حياة الطلاب وأسرهم .

وأضاف الوزير أن هناك مجموعة من المحددات لمعرفة ميول الطلاب ورغباتهم فى حرية الاختيار للالتحاق بالمرحلة الثانوية، وفقًا لتميزهم، مشيرًا إلى أنه أصبح هناك إقبال شديد على مدارس التكنولوجية التطبيقية من المرحلة الإعدادية، رغم ارتفاع مجموع درجات الطلاب وذلك لتغيير الصورة الذهنية للتعليم الفني التي قد تغيرت عن الأعوام السابقة.

وأشار الوزير إلى أنه بات هناك فرصة للطلاب لتعلم أكثر من لغة فى وقت واحد، مؤكدًا أن تعلم اللغات توسع مدارك الطلاب بثقافة العالم الخارجى، وتزيد من فرص العمل لديهم، لذا تم إدخال اللغة الأجنبية الثانية بداية من العام الدراسى القادم للصف الاول الإعدادى، مثل (الفرنسية، والالمانية، والأسبانية والإيطالية والصينية)، مؤكدًا أنها ستكون العام الدراسي المقبل مادة نجاح ورسوب فقط ولا تضاف للمجموع، لافتًا إلى أن الوزارة تغلبت على عجز المعلمين بتوفير الدولة عدد ٥٠ ألف معلم بنظام الحصة من الموازنة العامة إلى جانب مسابقة ٣٠ ألف معلم.

ومن جهه أخرى، استعرض الوزير خلال اللقاء أهم ملامح تطوير الثانوية العامة الجديدة، مشيرا إلى أننا نسعي فى تطويرها بالاستفادة من مناهج مدارس النيل، حيث إنها شهادة معتمدة من كامبريدج وتم اعتمادها من الدولة المصرية.

وأكد الوزير على أن ملامح النظام الجديد للثانوية العامة سيتضمن تعدد الفرص لتحسين أداء الطلاب فى الامتحانات، وتعدد المسارات، مشيرًا إلى أن الطالب سيدرس المواد المؤهلة لكل قطاع، بالإضافة إلى مراعاة وظائف المستقبل وسوق العمل.

وأوضح الوزير أن الوزارة حاليًا تتعاون مع وزارة التعليم العالى للإعداد ووضع معايير وخطة العمل للثانوية الجديدة، مضيفًا أنه سيتم عقد حوار مجتمعي موسع، لإجراء التعديلات المناسبة، يليها العرض على مجلس الوزراء، فضلًا عن عرضها على مجلس النواب فى المرحلة الأخيرة لتطبيقها بعد ذلك بعد إصدار القانون، وسيعلن عن القرار الوزاري لتطبيقها بناء على اصدار القانون.

شاهد أيضاً

مصر ترحب بقرار مجلس الأمن الداعي للتوصل لوقف شامل ودائم لإطلاق النار في قطاع غزة —————————

نقله :سها عزت رحبت جمهورية مصر العربية في بيان صادر عن وزارة الخارجية، بالقرار الصادر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *